فضل الذكر – فوائد اذكار الصباح وفضلها وأفضل وقت لقرائتها

 

فضل الذكر في الصباح

فضل الذكر – قال الله عز وجل ﴿ وَاذْكُرِ اسْمَ رَبِّكَ وَتَبَتَّلْ إِلَيْهِ تَبْتِيلًا ﴾ والمقصود بتلك الأيه هو اذكر الله واخلص له فى الذكر فإن الإخلاص يزيد او ينقص حسب العبد نفسه فإن الرسول صلى الله عليه وسلم كان يدعو الصحابه بأن يدعوا الله ويطلبو منه أن يزيد الإخلاص عندهم لان من الممكن ان يقل الإخلاص عند التفكير فى امور الدنيا ومشاكلها ولذلك فإن الذكر ينفع المؤمنين ويذكرهم بالأخرة دائما.

  • وفضل الذكر المحافظة على اذكار الصباح فأول شئ انها خيرا كثيرا فى الدنيا واجرا عظيما وكبيرة فى الآخرة ويجب على المسلم ان يحافظ عليهم ويقولهم فى اوقاتهم يوميا.
  • فكما ذكرنا سابقا ان اذكار الصباح تقال بعد صلاة الفجر وقبل شروق الشمس فيجب علينا ان نداوم على تلك الاذكار الجميلة فى تلك الاوقات دائما.
  • ثم ان من فوائدها ايضا انها تشرح لك صدرك وتطمئن لك قلية وتجعلك دائما فى معية اللى جل وعلا سبحانه وتعالى عما يصفون ويذكر الله تعالى العبد فى الملأ الاعلى وقد قال الله تعالى فى القرآن الكريم فى سورة الرعد فى الاية رقم 28 : الَّذِينَ آمَنُواْ وَتَطْمَئِنُّ قُلُوبُهُم بِذِكْرِ اللّهِ أَلاَ بِذِكْرِ اللّهِ تَطْمَئِنُّ الْقُلُوبُ .
  • وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: يقول الله عز وجل أنا عند ظن عبدي بي، وأنا معه حين يذكرني إن ذكرني في نفسه ذكرته في نفسي، وإن ذكرني في ملأ ذكرته في ملأ هم خير منهم. الحديث رواه مسلم
مقال مُميز:  اذكار الصباح مشاري راشد

كما ان الذكر فى كل الاوقات له فائدة عظيمة حيث قال رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: من قال لا إله إلا الله وحده لا شريك له له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير في يوم مائة مرة كانت له عدل عشر رقاب، وكتبت له مائة حسنة، ومحيت عنه مائة سيئة، وكانت له حرزا من الشيطان يومه ذلك حتى يمسي، ولم يأت أحد بأفضل مما جاء به إلا أحد عمل أكثر من ذلك.

وقت قراءة أذكار الصباح

من المعروف أن اليوم يبدأ من بعد منتصف الليل، ويختلف العلماء حول الوقت المحدد لقراءة أذكار الصباح، حيث يرى البعض ان افضل الاوقات لأذكار الصباح هي بعد صلاة الفجر حتى وقت طلوع الشمس، كما ان البعض الآخر يرى أنها تمتد حتى الضحى، لكن إذا نسي العبد الأذكار فعليه قرائها متى يتذكرها.

مقال مُميز:  ذكر الصباح للتوحيد

فوائد اذكار الصباح

أذكار الصباح من السنن النبوية الشريفة، التي كان رسول الله عليه وسلم يحافظ عليها كل يوم، وتبعه فى ذلك صحابته رضى الله عنهم، بأذكار الصباح يبدأ المسلم يومه بذكر الله تعالى، مما يجعل بداية يومه موفقه.

ولأذكار الصباح العديد من الفوائد:

  • إجعل لسانك عامر بذكر الله تعالى، وتعوده على كثرة الذكر فى أى وقت دون عناء.
  • تقرب العبد من ربه عز وجل، كما أنها تعتبر توبة لله تعالى كل يوم فيغفر الله ذنوبه فإذا مات العبد وهو تائب كل يوم غفر الله له كل زنوبة.
  • الأذكار راحة القلب وطمأنينة له، وتبعث السلامى النفسى فى القلب.
  • تعود اللسان على ذكر الله ويصبح عامر بذكر الله كل يوم دون مشقة.
  • حصن من الشيطان والجن طوال اليوم، فيكون العبد فى حماية الله كل يوم.
مقال مُميز:  اذكار المساء والصباح فوائدها وأثرها على المسلم

فوائد المحافظة على أذكار الصباح

ذكر الله هو الحصن الذي يتحصن به المسلم من كل شر وفتن طوال اليوم، حيث يبعد الله عنه الشيطان ويفتح عليه باب الرزق ويرزقه من حيث لا يحتسب، ويجب أن نتعود على قراءة أذكار الصباح كل يوم، وان نخصص وقت لتلاوتها، ويمكنك الاستعانة بالهواتف لإرسال تنبيه من حين لحين في موعد الأذكار، ومع المداومه عليها تصبح عادة من حياتنا اليومية يفعلها المسلم دون عناء وبكل سهولة، حيث انها من اسهل العبادات الى الله تعالى ويمكن للعبد أن يذكر الله فى اى وقت حتى وهو يعمل.

والمحافظه على الاذكار تجعل القلب مطمئن وتنشر فيه الراحة والرضا، وحب الله تعالى وتقرب المسلم من ربه، حيث ان من يذكر الله كل يوم تذكرة الملائكة في الملأ الأعلى وتدعو له.

فيديو عن فضل ذكر الله

 

عندك سؤال؟ محتاج تفسير لحلمك أو لرؤيتك؟ اكتب استفسارك بالتعليقات وسوف يتم الرد عليك خلال 24 ساعه من المُتخصصين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.