10 طرق لعلاج الهم والحزن



آخر تحديث للمقال بتاريخ مايو 24th, 2018 at 02:31 ص



طرق علاج الهم والحزن

علاج الهم والحزن

 



بسبب الضغط الذي نواجهه في الحياة من ظروف مادية ونفسية، يؤدي ذلك إلى الشعور بالحزن وأحياناً يصل الحزن إلى الإكتئاب، نتعرض للعديد من المواقف منها السئ ومنها الجيد بسبب كثرة تعاملاتنا مع الناس بشكل يومي، لذلك يجب علينا أن نقف وقفة مع أنفسنا، حتى لا نصل إلى مرحلة عاليه من الحزن والهم والاكتئاب، من أهم اسباب الحزن هو البُعد عن الدين وعدم الرضاء بالقضاء والقدر.

 

ما هي أهم طرق علاج الهم والحزن؟

  • كثرة الإستغفار كُن دائمًا من الذاكرين للمولى عز وجل، إن شعرت بالضيق قم وصلي ركعتين للمولى عز وجل، في التقرب من الله حياة لا يدركها إلى الذي يفعل ذلك!.{فَمَنِ اتَّبَعَ هُدَايَ فَلَا يَضِلُّ وَلَا يَشْقَى} (طه: 123)
  • يجب أن تُرسخ قناعات بداخلك أن الحياة زائلة وأننا نعيش لكي نعمل ونُعمر في الأرض فقط كما قال لنا المولى عز وجل، فيجب أن ندرك حقيقة الدنيا وان كل شئ زائل إلا المولى عز وجل.
  • الإتجاة لممارسة الرياضة، ومن مميزات ممارسة الرياضة انها تفرغ الطاقة السلبية التي بداخلنا، وممارسة الرياضة تُفرز مواد هرمونيه للسعاده.
  • إستعن بصديق مُقرب أو الاستعانه بأبيك أو أمك، أحكي مشاكلك النفسيه والشخصية ومتاعبك من الحياة لأقرب الناس إليك، فهم ينظرون للأمور بمنظور مُختلف وستجد وقتها الحلول المفيدة التي تُخرجك من الحزن والهم.
  • تصدق بالاموال وأفعل الخير دائمًا، الكثير منا يمر بالحزن والاكتئاب، ومن تجارب شخصيه قمت بالتصدق لوجه الله عز وجل ومساعدة المحتاج، وجدت أن مشاكلي انتهت، لا تغفل الصدقه دائمًا لكي ينعم الله عليك بالخير والعافية.
  • التنزٌه في أماكن تحتوي على الطبيعة الخلابه، أذهب دائمًا إلى الأماكن الواسعه التي لا تحتوي على ضوضاء وإزعاج، لأن الجلوس في الأماكن الواسعه تُعطي عمق في الرؤية والقدرة على التفكير بذهن صافي، على عكس الأماكن المُغلقه.
  • إتجه دائمًا لقراءة الكُتب المُفيدة والروايات الإيجابيه، اقرأ في مجال التنمية البشرية هذا المجال يوسع من آفاق التفكير.
  • العمل الصالح عن طريق مساعدة الاصدقاء والأقارب بقدر إستطاعتك، هذا الأمر يجعلك تشعر بالرضاء والسلام الداخلي والتفكير بشكل ايجابي.
  • يجب أن تدرك أن الله يُحبك لذلك ابتلاك، وقد حدثنا رسول الله عن ذلك في الحديث الشريف “إن الله إذا أحب قوماً ابتلاهم”، معرفتك بأن الله معك دائمًا يعطيك الطمأنينة فلماذا تحزن؟.
  • التفكير بشكل ايجابي في ايجاد حلول للمشكلة التي تقع فيها، حدد مشكلتك الأساسية وضع خطه لحلها وخطه بديله، وتخيل ما سوف يحدث في اسوء الاحوال وحاول أن تمنعه، نتيجة الضغوط التي نتعرض لها في الحياة أصبحنا نتوقع الأسوأ دائمًا، ولكن يُخبرنا المولى عز وجل في حديث قدسي عن أبي هريرة – رضي الله عنه – قال : قال النبي – صلى الله عليه وسلم – : يقول الله تعالى : (أنا عند ظن عبدي بي ، وأنا معه إذا ذكرني ، فإن ذكرني في نفسه ذكرته في نفسي ، وإن ذكرني في ملإ ذكرته في ملإ خير منهم ، وإن تقرب إلي بشبر تقربت إليه ذراعا ، وإن تقرب إلي ذراعا تقربت إليه باعا ، وإن أتاني يمشي أتيته هرولة) رواه البخاري ومسلم .

Written by محمد

مؤسس موقع مصري، خبرة أكثر من 13 سنة في العمل بمجال الانترنت، بدأت العمل في انشاء المواقع وتهيئة الموقع لمحركات البحث منذ اكثر من 8 سنوات، عملت بالعديد من المجالات.