رجيم التمر واللبن وأهميته لإنقاص الوزن بفاعلية

فوائد رجيم التمر واللبن

تعرف على فوائد رجيم التمر واللبن
تعرف على فوائد رجيم التمر واللبن




الكثير من الأشخاص يعانون من الوزن الزائد، وتراكم الدهون في العديد من مناطق الجسم المختلفة، وهناك العديد من الحميات الغذائية التي يقبل الكثير على إتباعها، وذلك لإنقاص الوزن بشكل سريع، والتي من بينها الحميات الطبيعية، والتي تعتمد على تناول بعض المكونات التي تسهم في التخلص من الوزن الزائد بدون أن تسبب أي نوع من المشاكل الصحية.

يتمتع رجيم التمر واللبن بأنه واحدًا من الحميات الغذائية التي انتشرت بشكل كبير في الفترات الأخيرة، وذلك لأنه يأتي بالنتائج الفعالة، كما أنه يساعد على فقدان كميات من الدهون المتراكمة، بالإضافة لفوائده المختلفة، ومن أهمها الآتي:

  • يساعد هذا الرجيم على فقدان الوزن من خلال احتواء التمر على نسب عالية من السوائل، وكذلك الألياف الطبيعية، والتي لها دور فعال في تسهيل حركة الأمعاء وتحسين عملية الهضم بشكل سريع.
  • لا يحتوي هذا النظام على نسب عالية من السكريات، ويحتوي على نسب قليلة من الكربوهيدرات، وهذا ما يكون له دور في مد الجسم بالطاقة التي يحتاجها أثناء الحمية.
  • تضم هذه الحمية عدد كبير من العناصر الغذائية والفيتامينات، والتي تمد الجسم بالمعادن الهامة التي يحتاج إليها، فيكون فقدان الوزن آمن على الصحة لأن الجسم لا يفقد الفيتامينات التي يحتاجها.
  • يمد الحليب الجسم بالمعادن الهامة، والفيتامينات، والتي تعطي للجسم السعرات الحرارية، ولكنها لا تتسبب في زيادة الوزن.
مقال مُميز:

مالا تعرفه عن فوائد التمر ونواه للبشرة ووصفاته الخاصة لها

كيفية إتباع رجيم التمر واللبن

يتم إتباع هذه الحمية الغذائية من خلال الاستمرار عليه لمدة سبعة أيام متواصلة، مع مراعاة أن يتم تناول الكثير من الماء والسوائل في فترة إتباعه، وذلك حتى لا يتعرض الجسم للجفاف، وخطوات إتباعه تكون كالآتي:

وجبة الفطور:

  • يتم تناول سبعة من حبات التمر.
  • يؤخذ أيضًا كوب واحد من الحليب الخالي من الدسم أو نصف دسم.

وجبة إضافية بعد الفطور:

  • يتم تناول كوب واحد من السلطة الخضراء، مع مراعاة عدم إضافة الزيت.
  • يتم تناول نصف الكوب من الخضروات المسلوقة.

وجبة الغداء:

  • تناول سبع حبات من التمر.
  • تناول كوب واحد من الحليب النصف دسم.

وجبة إضافية بعد الغداء:

  • يتم تناول بها كوب واحد من سلطة الفتوش، أو تناول كوب من السلطة الخضراء.
  • يتم تناول كوب واحد من عصير الليمون الطازج.
مقال مُميز:

اعرف أكثر عن أهم فوائد التمر للحامل والجنين

وجبة العشاء:

  • يتم تناول بها سبع حبات من التمر.
  • يتم تناول كوب واحد من الحليب الخالي من الدسم.

نصائح هامة عند إتباع رجيم التمر واللبن

يوجد العديد من النصائح التي يجب أن يتم إتباعها عند الإقبال على عمل هذا الرجيم، وذلك حتى يأتي بالنتائج الفعالة والآمنة على الصحة، بالإضافة لكونه يساعد على التخلص من الوزن الزائد، ومن أهم تلك النصائح الآتي:

  • لا بد من إتباع الرجيم لمدة لا تزيد عن سبعة أيام، وذلك حتى لا يسبب أي نوع من المشاكل الصحية.
  • يتم التوقف عن استعمال الرجيم، وذلك لفترة لا تقل عن أسبوعين قبل إعادته مرة أخرى.
  • لا بد من الإكثار من تناول الماء باستمرار على مدار اليوم، وذلك بمعدل ثلاثة لتر من الماء على الأقل أثناء إستعمال هذه الحمية.
  • كما لا يجب أن يتم إتباع هذه الحمية الغذائية قبل أن يتم استشارة الطبيب، وذلك حتى لا تسبب أي نوع من المخاطر الصحية.
مقال مُميز:

فوائد نواة التمر للجسم وأهميتها للحفاظ على صحة العين والبشرة

حالات يمنع فيها استعمال رجيم التمر واللبن

قد لا يناسب هذا الرجيم جميع الحالات، إذ أنه لا يمكن إتباعه إلا من قبل الحالات التي لا يوجد لديها أي تاريخ مرضي، وهناك بعض الحالات الأخرى التي لا يمكنها أن تتبع هذا النظام، ومن بينها الآتي:

  • النساء في فترة الحمل.
  • النساء في فترة الرضاعة الطبيعية.
  • الأشخاص الذين يعانون من مرض السكري.
  • الحالات المصابة ببعض أمراض القلب والشرايين.
  • في حالات الأطفال الذين تقل أعمارهم عن ثمانية عشر عامًا.
  • الأشخاص الذين يعانون من ضعف المناعة.

أضرار رجيم التمر واللبن

بالرغم من أن هذه الحمية تمد الجسم بالعديد من الفيتامينات الهامة، وتساعد على فقدان الدهون المتراكمة والوزن الزائد بشكل سريع، إلا أنها قد يكون لها بعض الآثار الجانبية والأضرار على الصحة، ومن بين تلك الأضرار الآتي:

  • تسبب الإسهال المستمر طوال مدة الحمية، وذلك لأن المكونات الداخلة في النظام تساعد على تليين الأمعاء بشكل كبير.
  • الشعور بالإرهاق الشديد نتيجة تناول أنواع معينة فقط من الطعام، والإبتعاد عن بعض الأطعمة الأخرى الغنية بالفيتامينات الهامة للجسم.
  • الشعور بالضعف العام، والذي يحدث نتيجة فقدان العناصر الغذائية.
  • ضعف المناعة في الجسم طوال فترة الحمية، وذلك لأن هذه المكونات لا تحتوي على مضادات الأكسدة، ولا فيتامين سي، وهما من الأمور الهامة لتقوية مناعة الجسم.
  • فقدان الجسم للطاقة، وذلك لأن الحمية لا تحتوي على نسب عالية من البروتينات، والتي تمد الجسم بالطاقة اللازمة له.
  • فقدان الجسم لكميات عالية من الفيتامينات والعناصر الغذائية الهامة، وذلك في فترة الرجيم.
مقال مُميز:

فوائد التمر والحليب وأهميته لعلاج الأنيميا والإمساك

التعرض لفقد الجسم للأملاح المعدنية الضرورية في الجسم، وذلك بسبب أن هذه المكونات لا تحتوي عليها.

المصادر

1 ، 2




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.