اعرف أكثر عن فوائد حبة البركة على الريق وأضرارها

معلومات قيمة عن حبة البركة



تعرف على فوائد حبة البركة على الريق
تعرف على فوائد حبة البركة على الريق

تعد حبة البركة واحدة من اشهر النباتات العشبية المتداولة في جميع دول العالم، وتدخل في الكثير من الاستخدامات الطبية والجمالية وذلك لأنها تحتوي على مجموعة كبيرة من الفيتامينات والمعادن ومضادات الأكسدة والتي تعمل على رفع مناعة الجسم وتزيد من مقاومته للأمراض المختلفة.

أما عن فوائد تناول حبة البركة على الريق فهي كثيرة للغاية حيث أنها تعمل على التخلص من السموم وتساعد في الوقاية من مرض السرطان وكذلك تساعد في رفع مستويات الطاقة وتعزز  من عمل الجهاز الهضمي وتخلصك من البكتيريا وسوف نتعرف على المزيد من فوائد تناولها على الريق من خلال هذا المقال.

ما هي فوائد حبة البركة على الريق؟

اثبتت التجارب والأبحاث أن تناول حبة البركة على الريق يساعد في الوقاية من مجموعة من الأمراض المختلفة ولها مجموعة كبيرة من الفوائد ومن بين هذه الفوائد ما يلي:

  • تناول كوب من الماء المغلي المضاف إليه حبة البركة يساعد في العمل على تعزيز مستويات الطاقة في الجسم ويعمل على مد الجسم بالفيتامينات التي يحتاج إليها مما يخلصك من الكسل ويعيد إليك النشاط.
  • ضبط مستوى سكر الدم حيث أنه يحفز على إنتاج الانسولين الطبيعي.
  • تعمل على ضبط مستوى ضغط الدم ويعمل على تخفيض الضغط المرتفع.
  • تساعد في إعادة النضارة إلى البشرة مرة أخرى وتعمل على مكافحة ومحاربة التجاعيد وتقوم بالتخلص من الخلايا الميتة وتجدد خلايا البشرة مرة أخرى.
  • يساعد في تخفيض نسبة الكوليسترول الضار ويزيد من نسبة الكوليسترول النافع مما يؤدي إلى الوقاية من الإصابة بتصلب الشرايين الذي يسبب جلطات القلب.
  • يساعد تناول كوب من حبة البركة المغلي على الريق في التخلص من ألم المعدة ويقضي على التشنجات كما أنه يساعد في التخلص من الغازات ويخلصك من انتفاخ المعدة.
  • اثبتت التجارب والأبحاث أن الزيت الخاص بها يحتوي على نسبة كبيرة من مضادات الأكسدة وكذلك يحتوي على مركب الثيموكينون والذي يحارب نمو الأورام ويقضي على الخلايا السرطانية.
  • تناول كوب من حبة البركة المغلي مرة كل 8 ساعات يعمل على التقليل من التعرض إلى نوبات الصرع ويساعد في تهدئة الجسم والتخلص من القلق والتوتر.
  • إشارت الدراسات أن تناول حبة البركة على الريق يعمل على تنشيط الدورة الدموية بصورة كبيرة مما يؤدي إلى تنشيط خلايا الدماغ والوقاية من الزهايمر ويعمل على تنشيط الذاكرة.
  • تعمل على رفع مناعة الجسم وتقي من الإصابة بالربو وتقلل من فرص الإصابة بالمتاعب الشديدة والسعال وتقضي على التهاب الحلق واللوزتين.
  • تساهم في تسكين الألم بصورة كبيرة وتعمل على تقليل الإصابة بالتهابات العظام تحمي من الإصابة بهشاشة العظام ويزيد من قوة وكثافة العظام.
  • تتخلص من الوزن الزائد حيث أنها تحتوي على الألياف وتعمل على زيادة معدل الحرق وزيادة التمثيل الغذائي.

طرق تناول حبة البركة واستخداماتها اليومية

يمكنك أن تقوم بتناولها وإدخالها في الكثير من الوصفات اليومية ومن بين هذه الوصفات ما يلي:

  • يمكنك أن تقوم بوضع ملعقة من بذور حبة البركة في كوب من الماء المغلي ويتم تحليتها بالعسل ويتم تناول هذا المشروب مرتين في اليوم.
  • إضافة ملعقة من زيت حبة البركة في كوب من عصير البرتقال أو في كوب من عصير المانجو أو على السلطة.
  • يمكن إضافتها في الكثير من أنواع المخبوزات والمعجنات حيث أنها لا طعم لها لذلك يمكن أن يتم إضافتها في جميع أنواع الأطعمة دون أي خوف.
  • تضاف إلى الشوربة.
  • تطحن وتضاف إلى التوابل واستخدامها في جميع الأطعمة، يمكن إضافتها إلى العسل وتناول ملعقة على الريق من هذا الخليط.
  • يمكن إضافة ملعقة من زيت حبة البركة إلى كوب من الماء وتناوله على الريق بدون غلي ولكن لا يجب تناول زيت حبة البركة دون تخفيفه.

تعرف على القيمة الغذائية لحبة البركة

هي حبة صغيرة جدًا في حجمها ولكنها كبيرة وعظيمة جدًا في فوائدها وفي قيمتها الغذائية وذلك لاحتوائها على مجموعة كبيرة من العناصر والفيتامينات والمعادن المختلفة ومن بين هذه القيم الغذائية ما يلي:

  • تحتوي على مجموعة كبيرة من المعادن المختلفة مثل ” الحديد والزنك والفوسفور والماغنيسيوم والكالسيوم والبوتاسيوم والنحاس”.
  • مجموعة كبيرة من المركبات مثل الثيامين والنياسين والفلافونيد.
  • الفيتامينات مثل فيتامين أ وفيتامين ب، وفيتامين ج.
  • تحتوي على البروتين والكربوهيدرات وعلى الألياف الغذائية والدهون ومضادات الأكسدة والأحماض الامينية.

ما هي أضرار حبة البركة الواجب معرفتها؟

يجب عليك أن تقوم بتناول الحبة السوداء بقدر معتدل بما لا يزيد عن 4 جرام خلال اليوم الواحد وذلك من أجل تجنب اضرارها ومن بين هذه الأضرار ما يلي:

  • قد يؤدي الإفراط في تناولها إلى زيادة النزيف لدى النساء أي زيادة كمية دم الحيض.
  • الإصابة بالجفاف الشديد لأنها تقوم بإدرار البول بصورة كبيرة.
  • إنخفاض مستوى ضغط الدم بصورة كبيرة وقد يؤدي إلى الإصابة بالضعف خاصة إذا كنت تتناول حبوب تخفيض ضغط الدم لذلك يجب توخي الحذر.
  • لا ينصح بتناول كمية كبيرة منها إذا كنت تتناول أدوية السكر لأنها تعمل على تخفيض مستوى سكر الدم.
  • ينصح الأطباء بضرورة التوقف عن تناولها قبل أسبوعين من اجراء العمليات الجراحية وذلك من أجل تجنب التعرض لخطر النزيف أو انخفاض مستوى السكر أو الضغط.
  • قد ينتج عن استخدام الزيت الخاص بها مجموعة من الإلتهابات الجلدية وقد يؤدي إلى الإصابة بالحساسية.
  • لا يجب تناول كميات كبيرة منها من قبل السيدة الحامل خاصة اثناء فترة الحمل الأولى لأنها تسبب زيادة تقلصات الرحم.

قد تسبب الإصابة بحالة شديدة من النعاس وقد تؤدي إلى الرغبة الشديدة في النوم لذلك يفضل تناولها اثناء الليل.

المصادر

1 ، 2




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.