كل ما تبحث عنه في تفسير حلم العريان في المنام لابن سيرين

 

العريان في المنام
تفسير حلم العريان في المنام

لعل من الغريب أن يرى الإنسان في منامه أنه تجرد من كل ملابسه، وقد يكون هذا التعري بناءاً على رغبته أو لم يكن له رغبة فيه، ووفقاً لذلك يتغير تفسير الحلم من إنسان لآخر مع الوضع في عين الاعتبار التفاصيل الخاصة التي تصاحب هذه الرؤية، وتعد رؤية الرائي لنفسه عرياناً في المنام من الرؤى التي قد يقلق بشأنها ولا يعرف مدلولها وإلى ماذا ترمز، ولسوف نستعرض دلالات هذا الحلم بالتفصيل.

تفسير حلم العريان في المنام

  • ترمز رؤية التعري في المنام إلى الأمور المذمومة التي تنذر الرائي بالعديد من المخاطر التي تحدق به نتيجة الأفعال السيئة التي قام بفعلها دون ندم أو اتعاظ.
  • وتدل رؤية العريان إلى كثرة فعل الشر وارتكاب الذنوب والخروج عن الطريق الصحيح وقول الباطل.
  • كما تعد رؤية العريان في المنام من الرؤى التي تنبه الرائي وتخطره بأن أيامه القادمة مليئة بالكوارث سواء من الناحية المادية حيث التعرض لأزمات حادة قد تصل به حد الإفلاس أو من الناحية العاطفية حيث الإخفاق في الوصول لحالة من الانسجام والتوافق النفسي.
  • وقد يرمز العريان في المنام إلى زوال الستر من عليه وفضح أمره وخروج الأسرار إلى النور وضياع ما كان يرغب فيه.
  • ويرى النابلسي أن مشاهدة العريان في المنام ترمز إلى الندم الذي يُلازم المعاصي التي يرتكبها الرائي.
  • وقد يكون التعري وفقاً للنابلسي إشارة إلى ما يدور بخلده، فقد يكون العريان في منامه دليل على تورعه عن الدنيا وزهده فيها وذلك في حال كان الرائي في الحقيقة يميل إلى الورع والزهد وتجنب ملذات الحياة.
  • وتكون هذه الرؤية بمثابة تحذير للرائي من الأشخاص الذين يجيدون فن التلون والتودد بغرض الوصول إلى مبتغاهم ثم بعد ذلك ينقلبون عليه ويكونون له من ألد الأعداء.
  • ويفرق بعض المفسرين بين شعور الرائي أثناء العري، فإذا كان يشعر بالخجل من الناس، دل ذلك على انكشاف ما كان يستره عنهم وتعرضه للفضيحة وفقدان ما يملك والوصول لحالة مضنية يعجز فيها عن توفير متطلباته.
  • أما إذا كان لا يشعر بالخجل أو الخوف، دل ذلك على أن الرائي يدافع عن فعل ينسبه الناس إليه أو اتهام يحاول أعداؤه افتعاله لكي يُسجن بسببه أو يعرض الناس عنه، كما تدل الرؤية على العمل الشاق الذي يقوم به من أجل الوصول للحقيقة.
  • وإذا وصل به العري في المنام إلى نظر الآخرين لعورته، فتلك إشارة إلى ذهاب ما كان يملك وسوء السمعة وتجنب الناس له.
  • كما تشير الرؤية إلى الفقد الذي قد يكون على هيئة طلاق أو انفصال مؤقت أو وفاة شخص مقرب.
  • وإذا شاهد في منامه أنه يقوم بتجريد نفسه من الثياب، دل ذلك على ترك مكانة معينة كان يعيش فيها للانتقال إلى مكانة أخرى أحط شأناً وأسوأ حالاً مما كان عليها، فإذا كان لديه مال ذهب عنه، وإذا كان له سلطة ونفوذ ضاع منه، وإذا كانت مكانته عالية في أعين الناس قل في أعينهم.
  • ويُقال أن خلع الثياب في حال كان الرائي مريضاً أو مكروباً دليل على زوال الأسقام عنه وتحسن حاله واسترداد صحته.
  • وتكون الرؤية بمعنى الشفاء إذا كان ثوبه أصفر اللون.
  • ومشاهدة الإنسان عرياناً في المنام تعكس حال صاحب الحلم في تمرده على العادات والتقاليد ورفضه للأعراف التي يجدها لا تتناسب مع أفكاره وطموحاته.
  • وفي بعض الأقاويل ترمز رؤية العريان في منامه دون أن يكشف نصف جسده بحيث يكون نصف عرياناً، دل ذلك على الشخص الذي يرتكب الرذيلة ويفعل الحرام دون أن يخبر الناس عنه أو لا يجاهر بمعصيته.
  • وإذا كان عرياناً في مسجد أو أمام أشخاص صالحين، فتلك دلالة على عودته إلى الطريق الصحيح وتوبته إلى الله وحسن خاتمته، وفي حال كان الرائي يود إقامة شعائر الحج، فسوف يفعل ويذهب لإقامة الفريضة.     كما يضم قسم تفسير الأحلام في موقع مصري العديد من التفسيرات واسئلة المتابعين يمكنك الاطلاع عليها.

تفسير حلم العريان في المنام لابن سيرين

  • يؤكد ابن سيرين في بعض مواضع كلامه أن العريان في المنام أو رؤية التعري ترمز إلى خلاف ما يتوقعه الرائي، فإذا كان يحسب أن بعض الناس أصدقاء له سوف يجد أن أكثرهم أعداء يضمرون له الشر ويرغبون في تدميره ومنعه من التقدم نحو الأمام.
  • وترمز الرؤية إلى الخداع والمُكر والبُعد عن الحق.
  • كما ترمز إلى ذهاب الستر عن الرائي وفضح أسراره وتعرضه للكثير من الكوارث والمسائل المستعصية على الحل.
  • والتعري في المنام قد يشير إلى الافتتان ومخالفة ما هو شائع وترك الطرق المحمودة وعدم الإنصات سوى للنفس ووساوس الشيطان وذلك التفسير راجع إلى قصة آدم وحواء.            اشترك معانا في موقع مصري وتابع تفسير الاحلام لابن سيرين.

ويرى ابن سيرين أن هناك نوعين من التعري:

النوع الأول:

  • وتكون فيه هذه الرؤية محمودة وذلك إذا كان الرائي في منامه عريان لكنه يعمل بجدية ويمتهن أعمال شاقة، فتلك دلالة على مدى ما يتحمل من ضغوط والصبر والفرج القريب وحصد ثمار محصول مجهوده الخاص.

النوع الثاني:

  • وتكون فيه هذه الرؤية مذمومة وذلك إذا رأى التعري دون وجود ما يفعله أو العريان العاطل عن العمل، فتلك إشارة إلى ما يتعرض له من اختبارات نتيجة لترك الطريق السليم والمشي في الطرق الخاطئة وفعل ما نهى الله عنه.

ونجد النابلسي يخالف بعض المفسرين في رؤية العريان في المنام وذلك على النحو التالي:

  • يرمز العريان إلى الشخض الذي يحاول بكل الطرق إصلاح باطنه مما يشير إلى أنه سليم الداخل.
  • وترمز الرؤية إلى كثرة الندم الذي يُصاحبه توبة وعودة سريعة إلى الله.
  • وإذا كان الرائي مريضاً، فتلك دلالة على الشفاء وزوال الكرب.
  • وإذا كان الرائي سجيناً، فتلك إشارة إلى فك القيود والتحرر والفرج.
  • وإذا كان عرياناً وخلع عن نفسه الثياب المهترئة والقديمة، دل ذلك على تجدد الجياة والرزق الوفير وتبدل وضعه إلى الأفضل.
  • وتكون رؤية العريان مذمومة في حال كان الرائي مُجرد من ملابسه أمام الكثير من الناس كأن يكون في سوق.

تفسير حلم العريان للإمام الصادق

  • يذهب الإمام جعفر الصادق إلى القول أن رؤية التعري في المنام ترمز إلى الامور السيئة التي يتعرض لها الرائي والتي سوف يتجاوزها في ما بعد.
  • كما يدل العريان على كشف ما كان مستوراً ومواجهة بعض الأزمات ووجود قدر من المنازعات بين الرائي والآخرين.
  • وفي حال كانت العورة ظاهرة أمام أعين الناس، فإن الرائي يُخاض في عرضه ويُنتهك شرفه وتسوء سمعته.
  • وإذا كان الرائي من الذين عُرف عنهم الزهد والصلاح في الدنيا، فتلك الرؤية دليل على تورعه وعمله الصالح وسلوكه الطرق المحمودة، وقد تكون الرؤية إشارة إلى سفر عما قريب لأداء فريضة الحج.
  • وإذا رأى في منامه أن العريان هو شخص من أقاربه أو أصدقائه فسوف يفارقه وينأى بنفسه عنه.
  • وإذا كان الرائي بلا ثياب ويستعرض عورته، فتلك إشارة لارتكاب الذنب والجهر به.
  • والثوب سر، فإذا ما انخلع عن جسم الرائي ذاع سره وانكشف أمره وأطلع الناس عما يضمره.
  • والشعور بالحياء عند رؤية التعري في المنام يشير إلى الاعتراف بالذنب لأجل التطهر منه والتوبة إلى الله.
  • وتكون الرؤية مذمومة للرجل الغني حيث ينذره الحلم بالفقر والمعاناة وذهاب ما يملك.
  • وإذا رأى في منامه شخص عريان، دل ذلك على أن هذا الشخص قد يكون عدواً له وانكشفت عداوته وأن الرائي يعرف الطيب من الخبيث، والعدو من الصديق.

تفسير حلم العريان للعزباء

  • ترمز رؤية العريان في منامها إلى المخاوف التي تعبث بها وتجعلها تخشى أن يظهر ما تُخبئه عن الناس إلى النور.
  • كما ترمز الرؤية إلى الاعتقادات والأوهام التي تدور في مخيلتها بأن الناس قد تظن فيها الظنون السيئة أو أن أحدهم قد يرميها بالباطل أو وجود شكوك في خُلِقها وعباداتها.
  • ويشير حلم العريان أو التعري إلى الإقدام على خطوة الزواج والبدء بتجديد رؤيتها للحياة وذلك من خلال التخلي عن العادات القديمة والرؤى السابقة التي شكلتها وأرغمتها على رؤية أحادية فقط.
  • إذا شاهدت العزباء نفسها تتعرى في السوق أو مجال عملها أو دراستها أو أمام أعين الناس، فكل ذلك يحمل لها دلالات سيئة تعبر عنها وعن حالها في الواقع، فقد تكون كثيرة فعل الشر دون أن تعرف أو ترتكب ذنوب لا تُحصى أو الفجور وعدم الحياء وسوء الخُلق.
  • وإذا رأت أنها ليست عارية بشكلٍ كامل أو نصف تعري ونصف ستر، دل ذلك على القول غير المُجدي والفعل غير القيم والعبث واللهو في أشياء لا طائل منها.
  • ويرى علماء النفس أن رؤية التعري أو العريان في المنام وخصوصاً للمرأة التي لم تتزوج بعد بمثابة انعكاس للضغوطات التي تتعرض لها في حياتها اليومية وتلك الضغوط قد تكون بشكل كبير تخص الجانب النفسي والخوف القهري من التحرش وعمليات الاغتصاب.
  • وتكون هذه الرؤية النفسية صائبة إذا كانت المرأة تشعر بخوف شديد ورعب في منامها.
  • وقد تكون الرؤية أيضاً بمثابة ابتزاز يُمارس عليها في الواقع وتخشى الفضيحة وعلم الناس بأسرارها.
  • والبكاء الذي يُصاحب العري في المنام يشير إلى انحطاط المكانة وتدهور الحال والتوبيخ الدائم لها ولكل ما تقوم به.
  • ويُقال أن العزباء التي تبحث عن ملابسها في المنام هي في الحقيقة تبحث عن الستر أو بتعبير آخر تبحث عن الزواج من رجل تحبه.
  • أما العجز عن إيجاد الثياب فيرمز إلى فشل المشاريع المستقبلية والفراق إذا كانت في علاقة عاطفية.
  • والعريان في منامها بصورة عامة يرمز إلى الخُلق الرفيع وسوء الخُلق أيضاً، أما العلامة الفارقة للتمييز بين التفسيرين فهي وضعها الحقيقي وحالها في الواقع، فالرؤية هنا تتحدد بشكل كبير من خلال ما تفعله في واقعها المعيشي.
  • وإذا رأت أنها عارية وتسبح في الماء، فذلك يشير إلى العلاقات المشبوهة والمحرمة.

العريان في المنام للمتزوجة

العريان في المنام
العريان في المنام للمتزوجة
  • إن رؤية العريان بالنسبة لها تعبر عن رغبتها الدفينة في أن لا يتدخل الآخرون في حياتها وأن لا يُبدي أحدهم رأيه بالطريقة التي تعيش بها أو رفض كل رأي عن علاقتها الزوجية.
  • ورؤية العري في منامها قد تكون كشف لأسرار كانت تعمل بجهد كي تخفيها عن أنظار الناس أو بزوغ أسرار بيتها إلى النور مما ينذر بالفشل الذريع وفقدان القدرة على حماية بيتها والاعتناء بأفراده، ويكون الحلم هنا إنذار لها أو طلاق قد يقع في المستقبل.
  • ولعل أغلب التفاسير تذهب إلى تفسير هذه الرؤية إلى كثرة النزاعات حول الأمور الزوجية والخلافات التي تخطرها بالعجز عن إدارة شئون منزلها مما يعني أن فرص الانفصال عن الشريك كبيرة.
  • ويرمز العريان في منامها إلى تبدل الحال للأسوأ والدخول إلى مرحلة العجز المادي وصعوبة إيجاد الفرص المناسبة والتعرض لأزمات حادة.
  • والعري أمام الزوج لا يؤول على الشر، أما العري أما الأبناء فيرمز إلى سوء الأخلاق وانعدام الحكمة.
  • ويذهب النابلسي إلى القول بأن المرأة العارية رؤيتها في المنام إشارة إلى الهجر وسماع ما يحزنها.
  • وإذا رأت أنها تتعرى أمام نفسها، فقد كان لها نصيب من صفات الكبر والغرور.
  • وإذا كانت تتجرد من ثيابها دون إرادتها، دل ذلك على من يحمل لها الكره ويرغب في خراب بيتها وذلك بتشويه سمعتها ونزع العفة والطهارة عنها.
  • وإذا رأت أن زوجها يجردها من ملابسها، دل ذلك على عدم حب الزوج لها وكثرة ما يقوله عنها من سوء.
  • والتعري في منامها مشاكل كثيرة من الصعب حلها أو الوصول فيها لرؤية مُتفق عليها.

تفسير حلم العريان للحامل

  • تعتبر رؤية التعري أو العريان في منامها من الرؤى التي لا تحمل لها أي شر وذلك على عكس المتزوجة والعزباء.
  • فرؤية العريان ترمز إلى وضعها الصحي وتأهلها للمرحلة القادمة ومدى الاستعدادت التي تقوم بها من أجل عبور هذه الفترة بسلام.
  • فقد تكون رؤية العري بمثابة محاكاة للواقع وما ستمر به.
  • ويُقال أن هذا الحلم يرمز إلى الذكور أو ولادة الذكر.
  • كما تيشير الحلم إلى الولادة المُيسرة والخروج من الصعوبات بدون خسائر تُذكر.
  • وتدل أيضاً على النسل الصالح والمكانة المرموقة وعلو الشأن.
  • وترمز الرؤية إلى المولود الذي يأتي معه الخير والبركة والوفرة في الرزق وتحسن الأحوال إلى الأفضل.
  • والخوف من الرؤية غير محمود لها لأن كثرة القلق الناجم عن التفكير تكون أضراره ونتائجه أكثر حجماً وكارثية مما كان سوف يحدث.

تفسير حلم العريان بدون ملابس

  • يشير هذا الحلم إلى ما لا يرغب الرائي أن يعرفه الناس عن حياته.
  • وتختلف رؤية العريان بناءاً على حال الرائي وعمله، فإذا كان تاجراً، فتلك الرؤية ترمز إلى خسارة الأموال وضياع الأعمال والتعرض لضائقة مادية حادة وفشل التوقعات.
  • أما إذا كان الرائي أعزباً، فتلك إشارة إلى ما يقوم به من أفعال دنيئة كالشروع في علاقات مشبوهة وارتكاب ما يحرمه الله وينهى عن فعله.
  • وإذا كان الرائي يعمل في الزراعة، دل ذلك على محصول جهده، وحجم هذا المحصول يتوقف على اجتهاده وصلاحه.
  • ويُقال أن رؤية العريان في منام المؤمن قد تشير التباهى بعمله وما يصيبه من الغرور والتكبر على الخلق واتباع النفس مما يجعله ينحرف عن الطريق القويم دون إرادة منه ودون سابق إنذار.
  • أما إذا كان الرائي عاصياً، فتلك إشارة إلى كثرة أخطائه ورغبته الحارة في التوبة والندم الشديد على حاله.
  • ويؤول هذا الحلم للمريض على الموت وقرب الأجل وذلك في حال رأى نفسه عريان وليس مجرد من الثياب، فخلع الثياب عن نفسه يُفسر على خلع المرض وزواله أما رؤية العري في المطلق فتشير إلى ما هو مذموم.
  • وترمز الرؤية للسجين على كثرة ما واجهه من صعوبات وتعرضه للظلم الفادح.

ووفقاً لموسوعة ميلر نجد أن رؤية العريان أو التعري في المنام ترمز إلى الآتي:

  • الفضيحة وانكشاف المستور عنه.
  • السير في الطرق المنحرفة والميل نحو الباطل وارتكاب الخطيئة.
  • المرض والإرهاق الشديد.
  • الفعل الذي لا يتفق مع القول، فالرائي يميل إلى الرياء والتصنع وتخبئة الحقيقة وإبراز الزيف.
  • الندم والرغبة في الرجوع إلى الرب.
  • يرمز في منام العزباء إلى الوصول إلى الغاية أياً كانت الوسيلة المُتبعة في ذلك، فقد تستغل جسدها وجمالها لكي تنال مُرادها مما يفقدها احترام الناس لها ويعرض سمعتها للتلطيخ.

تفسير حلم العريان أمام الناس

  • تختلف هذه الرؤية باختلاف الموضع الذي يشاهد الرائي فيه نفسه، فإذا كان في سوق والناس تحيط به وتنظر إليه، فقد فضح نفسه بنفسه وظهر ما كان يحاول طمسه.
  • وإذا كان في مسجد، فقد تجرد من ذنبه من ناحية وكثرة عمله لإصلاح اعوجاجه وحسن سيره ومرافقة الصالحين من الخلق من ناحية أخرى.
  • وإذا كان خائفاً وخجولاً من الناس، فقد ثُبتت عليه التهمة، وإذا كان عرياناً دون خجل، فالتهمة مُلفقة له ويحاول إثبات العكس.
  • وإذا كان الرائي ذو سلطة أو منصب، فقد خسر مُلكه وتدهور حاله.
  • وإذا كان عرياناً ويجري بين الناس، فقد يكون بريئاً من ذنب ينسبه الناس إليه.
  • وتكون الرؤية محمودة إذا تجنبه الناس ولم ينظر له أحد، فذلك يرمز إلى شفاء المريض، وتفريج هم المكروب، وقضاء دين المديون.
  • وإذا كان صالحاً وتجرد من ثيابه، فهذا دليل على صلاحه وحسن عبوديته وما فيه النفع له.
  • أما إذا كان على معصية، فهذة إشارة إلى كثرة الهموم والأحزان والفضيحة التي يصل صداها للجميع.
  • وفي حال كانت امرأة، فتلك الرؤية تدل على طلاقها من الزوج وفقدها للأحباب واستقبالها لأيام مليئة بالسوء والمصائب.
  • كما تشير إلى زوال ستر الله عنها وافتقادها للحياء والخسارة في المال والعمل.
  • والتعري أمام الناس بصورة عامة من الأحلام التي لا تُبشر بالخير إلا في حالات خاصة وبتفاصيل معينة قد تكلمنا عنها آنفاً وفي ما عدا ذلك فهذه الرؤية غير محمودة.

  محتار من حلم ومش لاقي تفسير يطمنك؟ ابحث من جوجل على موقع مصري لتفسير الأحلام.

عندك سؤال؟ محتاج تفسير لحلمك أو لرؤيتك؟ اكتب استفسارك بالتعليقات وسوف يتم الرد عليك خلال 24 ساعه من المُتخصصين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

One thought on “كل ما تبحث عنه في تفسير حلم العريان في المنام لابن سيرين