ادعية

استغفر الله العظيم فضلها وفوائدها وأفضل صيغ لها


استغفر الله العظيم لمغفرة الذنوب ولجلب الرزق والبركة

ان الاستغفار له منزلة عظيمة عن الله سبحانه وتعالى وقد بينا فى مواضيع سابقة فائدة الاستغفار وما يدره على المسلم حين يداوم عليه ويستمر فى قوله .

وفى الحديث الشريف قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : من قال أستغفر الله العظيم الذي لا إله إلا هو الحي القيوم وأتوب إليه، غفر له وإن كان فر من الزحف. رواه الترمذي وصححه الألباني .

وهذا معناه انه ذكر عظيم ويغفر الذنوب مهما كانت فالفرار من الزحف يعتبر من الموبقات ومن كبائر الذنوب فقد قال الله تعالى فى القرآن الكريم :



يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِذَا لَقِيتُمُ الَّذِينَ كَفَرُوا زَحْفًا فَلَا تُوَلُّوهُمُ الْأَدْبَارَ (15) وَمَن يُوَلِّهِمْ يَوْمَئِذٍ دُبُرَهُ إِلَّا مُتَحَرِّفًا لِّقِتَالٍ أَوْ مُتَحَيِّزًا إِلَىٰ فِئَةٍ فَقَدْ بَاءَ بِغَضَبٍ مِّنَ اللَّهِ وَمَأْوَاهُ جَهَنَّمُ ۖ وَبِئْسَ الْمَصِيرُ (16)

وهنا الله سبحانه وتعالى يتوعد لمن فر من الزحف وهرب من القتال فإن جهنم هي مصيره ومأواه فى الاخرة وبئس المصير ولكن أتانا فى الحديث الشريف للنبى عليه أفضل الصلاة وأزكى السلام .

أن الله يغفر الذنوب حتى لمن فر من الزحف حين يقول أستغفر الله العظيم الذي لا إله إلا هو الحي القيوم وأتوب إليه وبالطبع يكون من قلبه وتكون التوبة توبة نصوحا .

والاستغفار كما قلنا سابقاً أيضا يفتح لك أبواب الدنيا والآخرة فمن يغفر له الله فقد فاز ومن لم يغفر له تكون نهايته فى جهنم وبئس المصير ويرى فى معيشته ضنكا وتصعب عليه الحياة .

فلا يدرى الانسان ما الذى يفعله وما هو سبب وجوده فى تلك الحياة من الاساس وهنا يجب علينا اخوانى واخواتى المسلمين والمسلمات ان نلازم ونداوم على الاستغفار فى كل وقت وحين .

قال الله تعالى : ( فَقُلْتُ اسْتَغْفِرُوا رَبَّكُمْ إِنَّهُ كَانَ غَفَّارًا . يُرْسِلِ السَّمَاءَ عَلَيْكُمْ مِدْرَارًا . وَيُمْدِدْكُمْ بِأَمْوَالٍ وَبَنِينَ وَيَجْعَلْ لَكُمْ جَنَّاتٍ وَيَجْعَلْ لَكُمْ أَنْهَارًا ) نوح/10 – 12 .

وقد تكلمنا سابقا عن معانى تلك الآيات الكريمة من القرآن الكريم حيث أن الاستغفار يجلب الرزق من مطر وأموال وذرية وحتى فى الزرع والأنهار فإن الله أعد للمستغفرين مكانة عظيمة .

وأعد الله للمستغفرين ثواباً كريماً فهو الغفور الرحيم الكريم سبحانه وتعالى عما يصفون علينا جميعا ان نذكر الله دائما وأن نستغفره حتى يحل الله علينا البركة والرزق ويخرجنا من الهم والضيق بإذنه ومشيئته .

شكا رجل إلى الحسن الجدوبة فقال له ‏:‏ استغفر الله ‏،‏ وشكا آخر إليه الفقر فقال له ‏:‏ استغفر الله ‏،‏ وقال له آخر ‏:‏ ادع الله أن يرزقني ولداً ؛ فقال له ‏:‏ استغفر الله‏ ،‏ وشكا إليه آخر جفاف بستانه فقال له ‏:‏ استغفر الله‏ ،‏ فقلنا له في ذلك ‏؟‏ فقال ‏:‏ ما قلت من عندي شيئاً ؛ إن الله تعالى يقول في سورة نوح ( ‏استغفروا ربكم إنه كان غفاراً ‏.‏ يرسل السماء عليكم مدراراً ‏.‏ ويمددكم بأموال وبنين ويجعل لكم جنات ويجعل لكم أنهاراً ‏) . ” تفسير القرطبي ” ( 18 / 301 – 303 ) باختصار .

ولمعرفة المزيد عن الاستغفار وكلمة استغفر الله ومعناها وأفضل الصيغ لها من السنة النبوية والمزيد من الصور الجميلة وعالية الجودة لوضعها على الواتساب والفيسبوك

 

 

 

استغفر الله العظيم وصيغ الاستغفار من السنة النبوية

ومن أفضل صيغ الاستغفار هو دعاء سيد الاستغفار فكما ورد فى السنة النبوية الشريفة وفى الحديث الشريف .

  • عن شداد بن أوس رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : ” سيد الاستغفار أن تقول : اللهم أنت ربي لا إله إلا أنت خلقتني وأنا عبدك وأنا على عهدك ووعدك ما استطعت أعوذ بك من شر ما صنعت أبوء لك بنعمتك علي وأبوء لك بذنبي فاغفر لي فإنه لا يغفر الذنوب إلا أنت قال : ومن قالها من النهار موقنا بها فمات من يومه قبل أن يمسي فهو من أهل الجنة ومن قالها من الليل وهو موقن بها فمات قبل أن يصبح فهو من أهل الجنة . رواه البخاري ( 5947 ) .
  • عن أبي بكر الصديق رضي الله عنه أنه قال لرسول الله صلى الله عليه وسلم : علِّمني دعاءً أدعو به في صلاتي ، قال : قل ” اللهم إني ظلمت نفسي ظلماً كثيراً ولا يغفر الذنوب إلا أنت فاغفر لي مغفرةً من عندك وارحمني إنك أنت الغفور الرحيم ” . رواه البخاري ( 799 ) ومسلم ( 2705 ) .
  • وفى السنة النبوية الشريفة أيضا عن أبي موسى الأشعري عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه كان يدعو بهذا الدعاء ” رب اغفر لي خطيئتي وجهلي وإسرافي في أمري كله وما أنت أعلم به مني ، اللهم اغفر لي خطاياي وعمدي وجهلي وهزلي وكل ذلك عندي ، اللهم اغفر لي ما قدمت وما أخرت وما أسررت وما أعلنت أنت المقدم وأنت المؤخر وأنت على كل شيء قدير ” . رواه البخاري ( 6035 ) ومسلم ( 2719 ) .
  • عن أبي يسار عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : ” مَن قال أستغفر الله العظيم الذي لا إله إلا هو الحيَّ القيومَ وأتوب إليه غفر له وإن كان فر من الزحف ” . رواه الترمذي ( 3577 ) وأبو داود ( 1517 ) .وصححه الألباني في صحيح الترمذي .
  • عن ابن عمر قال : إنْ كنَّا لنعدُّ لرسول الله صلى الله عليه وسلم في المجلس يقول ” رب اغفر لي وتب علي إنك أنت التواب الرحيم ” مائة مرة . رواه الترمذي ( 3434 ) وعنده ” التواب الغفور ” وأبو داود ( 1516 ) وابن ماجه ( 3814 ) .
السابق
الاستغفار ودوره فى حل المشاكل واستجابة الدعاء
التالي
صور غرف نوم مودرن حديثة تناسب كل بيت عربي

1
اترك تعليق

avatar
1 Comment threads
0 Thread replies
0 Followers
 
Most reacted comment
Hottest comment thread
0 Comment authors
محمد Recent comment authors
  Subscribe  
الأحدث الأقدم الأكثر تصويتاً
نبّهني عن
محمد
ضيف
محمد

شكرا