الهم والضيق من الأشياء الطبيعية التي يقع فيها الإنسان في حياته لذلك كان الرسول يدعي بإدعيه لتفريج الهم والضيق وقد جلبنا إياها لكم