هل التمر مفيد للحامل؟ وكيف يقوي العظام ويعالج الأنيميا؟

هل التمر مفيد للحامل
هل التمر مفيد للحامل

يعتبر التمر هو واحد من ضمن أنواع الفواكه المنتشرة بشكل كبير في العديد من دول الشرق الأوسط، وهو من أقدم الثمار الموجودة على الأرض، إذ يعود تاريخ زراعته إلى آلاف السنين.

يوجد منه أكثر من ألفي نوع مختلف، والذي يختلف من حيث الشكل والحجم، وكذلك المذاق الذي يتمتع به، يعد من الثمار التي لها قيمة غذائية عالية، وذلك بفضل احتوائه على كميات كبيرة من العناصر الهامة، وبعض أنواع الفيتامينات والمعادن المختلفة.

يدخل في العديد من الأطباق المختلفة، وبعض أنواع العصائر لأنه يحتوي على نسب عالية من السكريات الطبيعية.

هل التمر مفيد للحامل؟ وما هي فوائده؟

نعم بالطبع هو مفيد للحامل بعد أن تعرفنا على أهم المكونات الداخلة في تكوين حبة التمر، يمكننا الانتقال إلى الفوائد الهامة التي تعود على المرأة خلال فترة الحمل من تناول هذا النوع من الفواكه، وتكمن في النقاط الآتية:

يعالج الأنيميا

  • كثيرًا ما تتعرض المرأة خلال هذه الفترات إلى نقص كبير في معدلات الأنيميا، وذلك الذي ينتج عن نقص الحديد في الدم، وبالتالي فإنه لا بد من تعويض ذلك الخلل، من خلال أخذ كمية وفيرة من تلك الثمار.
  • يمد الجسم بالحديد، ويزيد من معدل كرات الدم الحمراء، ولذلك يرفع نسبة الهيموجلوبين.
مقال مُميز:

هل التمر مضر للحامل؟ وما هي المخاطر التي يسببها لها؟

يحسن عملية الهضم ويلين الأمعاء

  • لأنه غني بالألياف الغذائية؛ لذلك يكون له دور فعال في علاج مشاكل الجهاز الهضمي المختلفة، والتي تكون النساء عرضة لها بشكل كبير في ذلك الوقت، ويقوم هو بدوره في تحسين الهضم، والتخلص من الإنتفاخ، كما أنه يقي من الإصابة به.
  • يساعد على التخلص من الإمساك، الذي يعد من أكثر الأعراض شيوعًا بين عدد كبير من النساء، بالأخص خلال شهور الحمل، بفضل احتوائ تلك الثمرة على الألياف الغذائية، والتي تسهم في التخلص من البراز، والفضلات بشكل أسرع.

يقوي العظام

  • احتوائه على نسب عالية جدًا من عنصر الكالسيوم الهام، جعله واحدًا من أفضل المكونات الطبيعية، والتي تمد صحة المرأة الحامل بهذا العنصر.
  • هو من أكثر ما تحتاج إليه السيدات خلال هذه الأشهر، بالإضافة لدوره الفعال في تقوية العظام، والوقاية من آلامها خلال هذه الفترة.
مقال مُميز:

ما هي أضرار التمر؟ وهل يصيب بالسمنة والربو؟

يضبط معدل الضغط والسكر في الدم

  • له دور فعال في ضبط مستوى الجلوكوز في الجسم، وهذا ما يفيد جدًا في هذه الأوقات بالنسبة للمرأة، وبالأخص التي تكون عرضة للإصابة بمرض سكري الحمل.
  • يقوم بضبط السكر في الدم والجسم، بسبب احتوائه على السكريات الطبيعية.
  • وجود عدد كبير من المكونات التي لها دور كبير في تحسين معدل ضغط الدم، هو من أهم ما يتميز به التمر، وبالأخص للنساء، حيث يعالج الضغط المرتفع، ويقي من حدوثه، وهذا ما قد يتسبب في الإصابة بتسمم الحمل، لذلك تناوله مفيد جدًا.

يحفز انقباضات للولادة

  • يعمل على تمدد منطقة عنق الرحم، وبالأخص في الشهر الأخير، وهذا ما يوفر على الأطباء اللجوء إلى استعمال الطلق الصناعي، من أجل تحفيز الولادة.
  • كما أن له فضل في تقليل المادة الخاصة بالمخاض، وذلك بسبب احتوائه على المركبات المفيدة لهذا الأمر، والتي من بينها الأوكسايتوسين، والتي تحفز الإنقباضات أثناء عملية الولادة الطبيعية.
مقال مُميز:

اعرف أكثر عن أهم فوائد التمر للحامل والجنين

يعزز صحة الأجنة

  • يساهم في نمو الأجنة بشكل طبيعي وسريع، وذلك لأنه من الأطعمة الغنية بالفيتامينات الهامة، وبعض الأحماض.
  • يوجد به حمض الفوليك الذي يمنع من حدوث التشوهات للأجنة، بالإضافة لمساهمته في نمو وإكتمال الجنين.

ما هي القيمة الغذائية للتمر؟

تعتبر هذه الثمار من أفضل الأطعمة الطبيعية، والتي لها قيمة عالية جدًا من بين الكثير من أنواع الفواكه الأخرى، ومن بين المكونات الموجودة به الآتي:

  • غني بالكثير من المعادن المتعددة، والتي تفيد الجسم والصحة العامة، والتي من أهمها الحديد، وعنصر المغنيسيوم، والفسفور، وكذلك البوتاسيوم، والزنك.
  • يحتوي على نسب عالية جدًا من البروتينات والتي تمد الجسم بالطاقة اللازمة.
  • يوجد به عدد كبير من الفيتامينات، ومن أبرزها فيتامين أ.
  • الحبة الواحدة منه يوجد بها خمسة عشر جرام من السكر الطبيعي.

كيفية تناول التمر للمرأة الحامل

  • تناول عصير التمر المضاف له الحليب، وذلك من خلال وضعه في الخلاط الكهربي، مع إضافة القليل من العسل الأبيض الطبيعي إليه، وبعد ذلك يتم تناول كوب واحد من هذا المشروب بشكل يومي، ويمكن زيادة الجرعة إلى مرتان في اليوم.
  • ينصح بأخذ سبعة من حباته المجففة كل يوم، بحيث تؤخذ الثمار على الريق فور الإستيقاظ من النوم للإستفادة منه بشكل أكبر.
  • أما في حالة الرغبة في الحصول على قدر كبير من الإستفادة، فيكون من خلال خلطه مع الحبة السوداء، ويضاف له القليل من العسل الأسود، وتوضع تلك المكونات على النار حتى تتجانس مع بعضها، وتأخذ الحامل ملعقة كبيرة الحجم إلى اثنان في اليوم.
  • إدخال الثمار في أي نوع من الأطعمة، وبعض أطباق الحلوى، وذلك بعد التخلص من البذور، ومن أشهر وصفاته هي المعمول، والكنافة، والكعك، وغيرها من الأطباق الشهية.
  • تناول أي نوع من أنواعه المختلفة بشكل مباشر، وذلك بشكل يومي طول شهور الحمل التسعة للإستفادة منه، ومن العناصر الموجودة به.
  • مربى البلح هي من أشهر الطرق التي يمكن تناوله بها، حيث تحتوي على نسبة من السكر، بالإضافة للطعم المميز.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.