موضوع تعبير عن النظافة المدرسية والتوعية بها بالعناصر

 

النظافة المدرسية
موضوع عن النظافة المدرسية ودور المجتمع

إن الفطرة البشرية الطبيعية تأنف من القذارة، وتحب العيش في بيئة نظيفة وأماكن منظمة، فالنظافة تجعل الإنسان مقبلًا على الحياة، يعيش حياة صحية على المستويين النفسي والجسدي.

ولذلك فإن نظافة المدرسة أحد الأمور المهمة للغاية في سير العملية التعليمية، وحماية الطلاب من الأمراض المعدية، وتهيئة الجو للدراسة والبحث وتلقي العلوم، والحفاظ على نظافة المدرسة يبدأ من تعليم كل طالب لمبادئ النظافة العامة، واهتمامه بنفسه وبمقعده الدراسي، وبممارسة السلوكيات الصحيحة أثناء أداء النشاطات المدرسية المختلفة، أو خلال الفسحة.

مقدمة موضوع تعبير عن النظافة المدرسية

النظافة هي وسيلتك الأساسية لحماية نفسك وغيرك من الأمراض المعدية، وتزداد أهمية تعلّم قواعد النظافة الشخصية، والاهتمام بسلوكيات الحفاظ على النظافة، في أماكن التجمعات، كما هو الحال في المدرسة وخاصة خلال فترات انتشار الأمراض والأوبئة.

والنظافة من العوامل الأساسية في جعل الإنسان مقبول اجتماعيًا، وله اعتبار وسط الناس، والدراسات الحديثة تشير إلى وجود رابط بين مدى اهتمام الطفل واسرته بنظافته ومدى تحصيله العلمي، وتقدمه الدراسي.

إخترنا لك:  موضوع تعبير عن حقوق الطفل في الإسلام وأهميتها

ولذلك فإن الكثير من المدارس والمؤسسات التعليمية أصبحت تولي النظافة المدرسية اهتمامًا كبيرًا، للحفاظ على صحة التلاميذ من الأمراض المعدية، والحشرات التي تنتقل في البيئة الغير نظيفة بين التلاميذ، ولمساعدتهم على الدراسة بتهيئة جو مناسب لهم يساعدهم على تلقي العلم، وعلى الارتباط بالمدرسة بشكل أكبر.

تعبير عن نظافة المدرسة

إن النظافة المدرسية هي منظومة متكاملة يشارك فيها التلاميذ وأولياء الأمور وإدارة المدرسة، ويجب أن تكون النظافة في حدود حماية الصحة العامة للطلاب، ومنع انتشار الأمراض فيما بينهم، والبقاء في جو آمن وسليم ومناسب لسير العملية التعليمية.

وأن يكون اتباع قواعد النظافة أمرًا معتدلًا، حيث يمكن في بعض الحالات أن تتحول ممارسات النظافة إلى هوس مريض يصيب الناس بالحساسية الجلدية وغيرها من المشكلات نتيجة الإفراط في استخدام المنظفات والمطهرات.

ويمكن أن نبين الدور المنوط بالطلاب وأولياء الأمور والمدرسة في الحفاظ على النظافة المدرسية من خلال التالي:

دور المدرسة في الحفاظ على النظافة المدرسية:

إخترنا لك:  تعبير عن الأم ووصايا الإسلام عنها وبرّها

في بحث عن نظافة المدرسة نجد أن من المهام الموكل بها إدارة المدرسة توفير برامج الدعم اللازمة للتوعية بوسائل الحفاظ على نظافة المدرسة، وتدريب المعلمين على إيصال ذلك للطلاب بالشكل المناسب، وتعليم الطلاب مبادئ النظافة الأساسية وأهمية الحفاظ على نظافة المدرسة ونظافتهم الشخصية.

ولأن موضوع النظافة المدرسية في غاية الأهمية، تمّول منظمة الأمم المتحدة للطفولة “اليونيسيف” برامج تدريبية لبعض المعلمين في مختلف أنحاء العالم ومن مختلف الجنسيات، ليعملوا على توعية التلاميذ بالطريقة السليمة لغسيل اليدين، وكيفية العناية بالنظافة الشخصية، والحفاظ على بيئة مدرسية صحية.

ويستخدم في سبيل ذلك أساليب التوعية الحديثة، ومن ضمن الأساليب الحديثة التي تستخدم في مجال التوعية بنظافة المدرسة لعبة “افعل–لا تفعل” المدعمة بالصور التوضيحية والتي يمكن أن تساعد الطالب على استيعاب السبل الصحيحة للحفاظ على النظافة ووقاية الجسم من الأمراض المعدية، وحماية المجتمع ككل من النتائج والعوقاب الناتجة عن القذارة.

تعامل المدرس مع الطالب الذي يهمل قواعد النظافة:

من المهم للغاية أن يتعامل المدرس بعقلانية مع الطالب الذي لا يكون على المستوى المطلوب من حيث النظافة الشخصية، وذلك بأن يقوم بتنبيهه دون أن يعرّضه للإحراج من زملائه، ويجب أن يأخذ المعلم بعض الأمور بعين الاعتبار قبل التحدث للطالب أو لأولياء أمره مثل:

  • هل إهمال الطفل نابع منه أم من الأسرة؟
  • هل يدرك الطفل قواعد النظافة الشخصية؟
  • هل يوجد أطفال يفعلون نفس السلوكيات السيئة التي يفعلها الطفل في نفس الفصل أو في المدرسة ليقوم بتوعيتهم بشكل جماعي؟
  • هل سلوكيات الطفل تؤثر على غيره من الأطفال؟
  • هل تتأثر علاقات الطالب الاجتماعية بسلوكياته؟
إخترنا لك:  موضوع تعبير عن التضامن الإنساني

ويمكن للمدرس أن يتواصل مع أسرة الطفل لمناقشة هذه المشكلة معهم وخاصة إذا كان في مراحل الدراسة المبكرة حيث تقع على عاتقهم في هذه الحالة مسؤولية العناية بنظافة الطفل، أو يبين له مدى خطأ ما يفعله وتأثيراته السلبية عليه وعلى المخالطين له، إذا كان الطالب واعيًا كأن يكون في المرحلة الثانوية على سبيل المثال.

دور الأسرة والطالب في النظافة المدرسية:

نظافة الجسد:

يوصي الخبراء بأن يستحم الطفل ثلاثة مرات أسبوعيًا قبل سن البلوغ، ويوميًا بعد سن البلوغ، وذلك لتجنب رائحة العرق مع الاهتمام بتبديل الملابس بأخرى نظيفة.

تنظيف الشعر:

الشعر من أجزاء الجسم التي تجمع الأوساخ، خاصة وأن بصيلات الشعر تفرز إفرازات دهنية يمكنها أن تجمع الأتربة والأوساخ وتكون مكانًا ملائمًا لنمو الميكروبات والحشرات، ولذلك وجب العناية بنظافة الشعر وتصفيفه وقصه بشكل دوري.

إخترنا لك:  موضوع تعبير عن الفضاء واستكشافه

تنظيف الأظافر:

من المهم للغاية العناية بنظافة الأظافر حيث أنها تجمع الأوساخ، وأن يتم قصها بشكل دوري، والتأكد من نظافتها.

الملابس النظيفة:

يجب أن يتم غسل ملابس الطالب بانتظام، ومنع تراكم البقع والأوساخ عليها.

تنظيف الأسنان:

ينصح الخبراء بتنظيف الأسنان مرتين على الأقل يوميًا بمعجون يحتوي على الفلوريد وفرشاة أسنان ناعمة، والتأكد من نظافة الفم وعدم وجود راوائح كريهة به، وعلاج أي مشكلة يمكن أن تكون وراء رائحة الفم السيئة.

غسيل اليدين:

يجب تعليم الطفل منذ الصغر كيفية الاهتمام بنظافة اليدين حيث أنهما تتعرضان لكافة الأوساخ وخاصة قبل تناول الطعام، وضرورة غسل اليدين بعد الانتهاء من تناول الطعام، وكذلك عدم لمس العينين أو الوجه باليدين الغير نظيفتين.

موضوع عن النظافة المدرسية

في ذلك سوف نقدم لكم موضوع تعبير عن نظافة المدرسة بالعناصر

إخترنا لك:  موضوع تعبير عن المرافق العامة مميز 2021

تعريف النظافة المدرسية

النظافة المدرسية
تعريف النظافة المدرسية

تعرّف النظافة بأنها مجموعة من القواعد والسلوكيات التي يتم اتباعها للحفاظ على الصحة وعلى العيش بصورة طبيعية، وهي تتصل بمختلف مناحي الحياة فضلًا عن ارتباطها الوثيق بالطب والوقاية من الأمراض.

والنظافة المدرسية تتضمن نظافة أجساد الطلاب ونظافة الفصول والمرافق، وعناية الطالب بأسنانه وشعره وأظافره، وكتبه ودفاتره وأدواته وملابسه ومقعده.

والنظافة بوجه عام هي مجموعة من السلوكيات والأفعال التي يمارسها الإنسان يوميًا أو أسبوعيًا أو شهريًا للحفاظ على صحته، وعلى المكان الذي يتواجد فيه وهذه السلوكيات تتطلب توعية وتربية صحيحة، لتكون نمط حياة للإنسان يمارسها بدون أن يشعر بأنها عبيء عليه، وإنما تصبح من ضمن حياته اليومية المعتادة.

وتكتسب النظافة أهمية كبيرة في أماكن الاختلاط والتجمعات، كما هو الحال في المدارس والجامعات والمؤسسات التعليمية، حيث يجب توعية الطلاب للاهتمام بنظافتهم الشخصية ونظافة المكان، لتجنب انتقال الأمراض والتعرض للعدوى، وخاصة وأن موسم الدراسة عادة ما يترافق مع مواسم انتقال ونشاط الفيروسات المعدية، مثل فيروس الانفلونزا أو غيرها من الميكروبات المعدية.

إخترنا لك:  موضوع تعبير عن التكنولوجيا وتأثيرها على الطبيعة والصحة

أهمية النظافة المدرسية

إن الالتزام بقواعد النظافة الصحية في المدارس من الأمور الواجبة والتي تكتسب أهمية بالغة للحفاظ على صحة وسلامة الطلاب ومنع انتقال الأمراض المعدية بينهم، إضافة إلى أن تعلم قواعد النظافة يجب أن يتم عبر المؤسسات التعليمية التي يمكنها أن تقدم الدروس التوضيحية لأهمية النظافة، وأخطار عدم اتباع السلوكيات الصحية السليمة.

إن الإنسان الذي لا يلتزم بقواعد النظافة ينعزل اجتماعيًا، ويصاب بالأمراض ويكون مصدرًا للعدوى ونقل الأمراض لمن حوله.

وتشير الدراسات الحديثة إلى أن الطالب الذي يهتم بالنظافة الشخصية والمدرسية هو طالب متقدم على الصعيد الدراسي، فالعقل السليم في الجسم السليم، والجسم السليم يكون في اتباع قواعد النظافة الشخصية والاهتمام بنظافة البيئة المحيطة بك.

موضوع عن نظافة المدرسة

النظافة من الأمور التي تحثّ عليها الأديان السماوية، وهي أحد أسس الإيمان كما قال رسول الله (صلى الله عليه وسلم): “النظافة من الإيمان”.

فالمسلم نظيف الجسد يهتم بتنظيف جسده وبيئته فالطهارة شرطا لأداء العبادات، طهارة الجسد والملبس والمكان، والإسلام حريص على حماية الصحة واتباع المسلم لما يحفظ عليه صحته وعافيته ويصلح أمره في الدارين، ولذلك يوجد فرع في الفقه الإسلامي يختص بالطهارة وقواعد تنظيف البدن والبيئة.

إخترنا لك:  موضوع تعبير عن الإخوة شامل ومتميز

والنظافة هي عنوان حضاري على الإنسان والمكان، فالدولة المتحضرة تكون نظيفة مرتبة، وكذلك الإنسان المتحضر والطالب المتميز، فالنظافة هي عنوانك الذي عليك أن تنتمي إليه في حياتك كلها، وفي المدرسة والمنزل.

إن المكان النظيف المرتب يحسّن من شعورك ومن حالتك النفسية، بعكس الأماكن التي تنتشر فيها القذارة والأوساخ والتي تثير الشعور بالنفور، وتنقل الأمراض، وتجعل الناس كسولين.

وللحفاظ على النظافة المدرسية والشخصية عليك اتباع السلوكيات التالية:

  • الاستحمام بشكل دوري وتبديل الملابس بأخرى نظيفة.
  • الأكل من الطعام النظيف المعروف مصادره، والذي لا يكون عرضة للحشرات والميكروبات.
  • الحفاظ على فصلك ومدرستك وغرفتك مرتبة ونظيفة والاهتمام بشعرك وأظافرك وأسنانك وكتبك ودفاترك.
  • عليك أن تلتزم بالنظافة في كل مكان تتواجد به، حتى ولو لم يكن نظيفًا بالقدر الذي ترغب فيه، فليس عليك أن تتركه أكثر قذارة.
  • عليك أن تكون قدوة لغيرك في العناية بالنظافة الشخصية وبنظافة المدرسة والمنزل.
  • النظافة تزيد من قدرتك على التحصيل وتساعدك على التركيز وتحسّن من صحتك الجسدية والنفسية فاهتم بها.
إخترنا لك:  موضوع تعبير عن النظافة الشخصية وأثرها على صحة الفرد

موضوع تعبير عن نظافة المدرسة للصف الخامس الابتدائي

النظافة هي وسيلتك للحفاظ على صحتك وسلامتك، والإنسان الذي يتعود على الممارسات الخاصة بالنظافة ويقوم بها يوميًا يعتادها، وتكون نمط حياة يعيشها، وعلى سبيل المثال يستيقظ صباحًا فيغسل وجهه وأسنانه ويمشط شعره، أو يستحم، ويرتدي ملابس نظيفة.

فكل هذه الممارسات تجعلك سعيدًا، وكذلك الحال عندما تهتم بنظافة منزلك ومدرستك، وعندما يهتم المجتمع ككل بنظافة البيوت والشوارع وأماكن الدراسة والعمل، فيكون بذلك مجتمعًا متحضرًا، يحمي أفراده من انتشار الأمراض.

الاهتمام بدفاترك وكتبك وتنظيم أدواتك من الأمور التي تساعدك على تحصيل الدرجات، فيمكن للمعلم أن يراجع أجوبتك وواجباتك المدرسية بصورة أفضل، ويعطيك درجات على ما بذلت من جهد في التنظيم وعلى نظافة دفاترك وورقة إمتحانك.

والله (جل وعلا) يثني على عباده المتطهرين كما في قوله (تعالى): “إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ التَّوَّابِينَ وَيُحِبُّ الْمُتَطَهِّرِينَ”. –سورة البقرة

إن الإنسان النظيف يكون قدوة لغيره، يحتذى به في أفعاله وسلوكياته، والإنسان النظيف يكون أكثر قبولا في مجتمعه من ذلك الذي يرتدي أفخر الثياب ويضع أغلى العطور دون الإعتناء بنظافته، وكذلك المنزل البسيط النظيف يكون جميلًا مريحًا أكثر من المنازل الفارهة التي تفتقر للنظافة وذلك يعتبر موضوع عن نظافة المدرسة قصير.

إخترنا لك:  موضوع تعبير عن العامل والمعلم ودورهم في بناء المجتمع

خاتمة موضوع تعبير عن النظافة المدرسية

النظافة هي طريقك لتعيش سعيدًا، فهي بداية الصحة الجسدية، وهي أفضل ما يحقق لك الراحة النفسية، وهي وسيلة لتكون مقبولًا اجتماعيًا، وناجحًا على الصعيد الدراسي.

إن مشكلة عدم الالتزام بقواعد النظافة أصبحت مشكلة تهدد الحياة على كوكب الأرض، فعدم الاهتمام بطريقة التخلص من النفايات والقمامة تجعلها تتراكم في البحار والمحيطات ومصادر المياه العذبة، وهو ما يؤثر على الحياة البحرية، وعلى نظافة ما يصل إلي الناس من مياه صالحة للشرب.

وكذلك عدم التخلص من نفايات المصانع السامة بالصورة الصحيحة يرفع من معدلات الإصابة بالأمراض الخطيرة، وكذلك استخدام الوقود الأحفوري وعدم تنمية مصادر الطاقة النظيفة المتجددة، يتسبب في حدوث احتباس حراري يمكن أن يقضي على صور الحياة المعروفة على الأرض بمرور الوقت.

وحماية حياة البشر على الأرض تتطلب وعيًا كبيرًا، وتضافرًا للجهود، وتنمية الشعور بالمسؤولية وبالسلوكيات الصحيحة منذ الصغر، وعلى كل إنسان أن يكون جزءًا من ذلك حتى تستمر الحياة على الأرض.

عندك سؤال؟ محتاج تفسير لحلمك أو لرؤيتك؟ اكتب استفسارك بالتعليقات وسوف يتم الرد عليك خلال 24 ساعه من المُتخصصين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.