كيف أنام بسرعة؟

 

كيف أنام بسرعة؟
النوم بسرعة

الأرق واضطرابات النوم لا يشكلان خطرًا على عملك فقط، ولكنهما يضران بحالتك الصحية والنفسية. أجرى معهد بحوث جامعة مونتريال في كندا دراسة حول تأثير الأرق على الوظائف الإدراكية والمعرفية للجسم. وكانت النتيجة كارثية، لذلك دعونا نتعرف على أهمية النوم من خلال المقال التالي.

كيف أنام بسرعة؟

أثبتت الدراسات أن الأرق واضطرابات النوم تنتج عن نقص هرمون “الميلاتونين – Melatonin” والذي يعتبر بمثابة المنبه الداخلي للجسم حيث يتم إفرازه بكميات أكبر في المساء لمساعدة الجسم على الاسترخاء والنوم كما يقل إنتاجه في أوقات الصباح.

كما أن نقص الميلاتونين يؤدي بدوره إلى نقص هرمون “السيروتونين – Serotonin” أو كما يُطلق عليه هرمون السعادة، والسيروتونين هو المنظم لعمل المخ والمسؤل عن الحالة المزاجية للفرد حيث يؤدي نقصه إلى العديد من الاضطرابات النفسية مثل القلق، والإكتئاب، وضعف التركيز، وتشويش الذاكرة.

ولكن ما هي أسباب نقص هرمون الميلاتونين؟ قد يرجع الأمر لأسباب صحية أو تداخلات دوائية وهنا يلزم مراجعة الطبيب، وقد يحدث ذلك نتيجة سلوكيات خاطئة نقوم بها مثل:

  • الإفراط في تناول الكافيين.
  • عدم انتظام أوقات النوم.
  • النوم في مكان شديد الإضاءة.
  • تناول الوجبات الدسمة قبل النوم.

كيف أنام بسرعة وبعمق؟

للحصول على قسط كافي من النوم الصحي، عليك بالتخلي عن بعض عاداتك الخاطئة واتباع نظام صحيح للنوم كالتالي:

  • تحديد أوقات ثابتة للنوم، فمثلًا أن تذهب للنوم في غضون الساعة العاشرة مساءًا كل يوم لتستيقظ في غضون الساعة السادسة.
  • تأكد من توفر إضاءة خافتة مناسبة للنوم لمساعدتك في الدخول في النوم سريعًا، وكذلك درجة حرارة الغرفة.
  • ابتعد عن تناول الوجبات الدسمة أو المشروبات التي تحتوي على الكافيين قبل النوم بوقت كافي على الأقل ساعتين.
  • الانتظام في ممارسة الرياضة يساعد على تنشيط الدماغ وتنظيم إفراز الهرمونات الطبيعية، ولكن لا تمارس الرياضة قبل النوم مباشرة فأفضل وقت لممارسة الرياضة يكون بعد الظهيرة.
  • الوصول إلى الوزن الصحي حيث ثبت أن الوزن الزائد يعيق عملية التنفس المنتظم أثناء النوم مما يسبب اضطرابات في النوم.
  • القيلولة أو النوم أثناء النهار لمدة أكثر من 30 دقيقة حيث أن القيلولة الطويلة خلال النهار تسبب ما يعرف بظاهرة القصور الذاتي (Sleep inertia)  والتي تسبب الشعور بالإرهاق والتعب الشديد بعد الاستيقاظ من القيلولة مما يسبب اضطرابات النوم أثناء الليل.

كيف أنام بسرعة بدون تفكير؟

ما إن تقرر الذهاب للنوم، تجد الأفكار تتوافد إليك وكأنها في سباق ما بين التفكير في أعمال الغد ومشاكل اليوم، وأحلام المستقبل الوهمية، والمنزل الخيالي، والثروة الطائلة وغيره من كل تلك الأفكار التي ترسم حولك دائرة واسعة من الأرق.

إذا كنت تفكر في مشاكل اليوم أو أعمال الغد فيمكنك الاستعانة بأحد هذه الحلول:

  • استيقظ من نومك وأحضر ورقة، (أكررها لك ورقة ولا تستعن بالكتابة على الهاتف أو الكمبيوتر)، اكتب كل الأفكار التي تدور بخاطرك وراجع أفكارك جيدًا ثم ابدأ في إعداد جدول أعمال الغد وردد دائمًا أن الوقت ليس مناسبًا لقضاء مثل هذه الأعمال أو التفكير في هذه المشاكل.
  • بعد كتابتك للأفكار وخطة الغد ستحصل على بعض الهدوء في التفكير والآن يمكنك العودة للنوم مرة أخرى.
  • إذا كنت تفضل القراءة فيمكنك اقتناء بعض الروايات أو الكتب المفضلة لك، وابدأ بالقراءة في ضوء خافت بعض الشيء قبل النوم.
  • احرص على القراءة في الكتب الورقية وليس الإلكترونية.
  • يمكنك الاستعانة ببعض تمارين التنفس المنتظم أو اليوغا أو الاستماع للموسيقى الهادئة.

أما إذا كنت تندمج في التفكير في الخيال البعيد فأمامك خياران:

  • إما أن تتنازل عم هذا لعالم الخيالي وتستعن ببعض الحلول السابقة.
  • أو تمضي في خيالاتك مع تهيئة جو الغرفة للنوم من حيث الإضاءة والهدوء ودرجة الحرارة مع الابتعاد عن المثيرات الإلكترونية مثل التلفاز أو الهاتف أو الكمبيوتر، وغالبًا ستستغرق في النوم في أقل من نصف ساعة.

كيف أستطيع أن أنام بسرعة؟

النوم بسرعة
كيف أستطيع أن أنام بسرعة؟

هناك بعض العناصر الغذائية يمكنها مساعدتك في الاسترخاء والنوم بسرعة مثل:

  • الحليب وهو وجبة غذائية متكاملة، ويعد تناول الحليب قبل النوم من أفضل الطرق للحصول على الكالسيوم حيث ترتفع معدلات امتصاص الكالسيوم أثناء النوم، كما أن الكالسيوم يساعد على استرخاء العضلات ومنها النوم بعمق.
  • الشاي الأخضر: يحتوي على الثيانين الذي بدوره يعزز من بعض الهرمونات مثل السيروتونين والدوبامين، وهذه الهرمونات تساعدك على الاسترخاء والنوم الهاديء.
  • العسل الأبيض: اعتمد على استخدام العسل الأبيض بدلًا من السكر في المشروبات والعصائر قبل النوم فهو يساعد الكبد على إفراز المزيد من الجلايكوجين اللازم لتغذية المخ أثناء النوم مما يعزز من أداء المخ والتقليل من إفراز هرمونات التوتر والقلق أثناء النوم.
  • الماغنسيوم: بالرغم من أهمية الماغنسيوم في العديد من العمليات الحيوية، إلا أنه من العناصر المُهملة في بعض الأنظمة الغذائية، والماغنسيوم أساسي في تغذية أعصاب وعضلات الجسم مما يساعدك على النوم العميق والسريع، وعليك أن تعرف أن اللوز والموز ومنتجات الألبان من أغنى الأطعمة بالماغنسيوم.
  • فيتامين D: من أهم الفيتامينات التي تحافظ على استرخاء العضلات، فبجانب الحصول عليه من التعرض اليومي لأشعة الشمس، يمكنك الحصول عليه من بعض الأطعمة مثل حليب الصويا، عصير البرتقال، البيض، منتجات الألبان والشوفان.
  • البابونج: من الأعشاب المهدئة التي تساعد على النوم العميق، ليس فقط يساعدك على الاسترخاء، ولكنه أيضًا يساعد على تهدئة القولون وتقلصات الأمعاء، فإن عانيت من الأرق عليك تناول كوبًا من مغلي البابونج المحلى بعسل النحل واستمتع بنوم هاديء.

كيف أنام بسرعة بالقرآن؟

قراءة القرآن ليلًا لا تساعدك على النوم بسرعة فحسب ولكنه يبعث بالاطمئنان والسلام النفسي.

  • الوضوء وصلاة الشفع والوتر حيث روى الإمام ابن حبان وغيره مرفوعًا: “مَنْ باتَ طَاهِرًا باتَ في شِعَارِهِ مَلَكٌ، لا يَسْتَيْقِظُ إلَّا قال المَلَكُ: اللهمَّ اغفرْ لِعَبْدِكَ فلانًا، فإنَّهُ باتَ طَاهِرًا”.
  • يروى عن النبي (صلى الله عليه وسلم) أنه كان إذا أوى إلى فراشه كل ليلة جمع كفيه ثم نفث فيهما و قرأ فيهما (قل هو الله أحد)، (قل أعوذ برب الفلق)، (قل أعوذ برب الناس)، ثم مسح بهما ما استطاع من جسده، فيبدأ بهما على رأسه، ووجهه وما أقبل من جسده، ويفعل ذلك ثلاث مرات.
  • قراءة الآية الحافظة من الشيطان (آية الكرسي) فقارئها لا يمسه الشيطان بأذى في هذه الليلة لأن الله (عزوجل) يُوَكل به خمسين مَلَكًا لحفظه.
  • قراءة سورة الملك فهي تشفع لقارئها وتحميه من عذاب القبر حيث قال الرسول (صلَّى الله عليه وسلم): “سورةُ تبارك هي المانعةُ من عذاب القبر”، وعن أبي هريرة عن النبي (صلى الله عليه وسلم) قال : “إن سورة من القرآن ثلاثون آية شفعت لرجل حتى غفر له وهي سورة تبارك الذي بيده الملك”.
  • أربعة آيات من سورة الكهف تساعدك أيضًا على الاسترخاء وهي: “إِنَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ كَانَتْ لَهُمْ جَنَّاتُ الْفِرْدَوْسِ نُزُلًا (107) خَالِدِينَ فِيهَا لَا يَبْغُونَ عَنْهَا حِوَلًا (108) قُل لَّوْ كَانَ الْبَحْرُ مِدَادًا لِّكَلِمَاتِ رَبِّي لَنَفِدَ الْبَحْرُ قَبْلَ أَن تَنفَدَ كَلِمَاتُ رَبِّي وَلَوْ جِئْنَا بِمِثْلِهِ مَدَدًا (109) قُلْ إِنَّمَا أَنَا بَشَرٌ مِّثْلُكُمْ يُوحَىٰ إِلَيَّ أَنَّمَا إِلَٰهُكُمْ إِلَٰهٌ وَاحِدٌ ۖ فَمَن كَانَ يَرْجُو لِقَاءَ رَبِّهِ فَلْيَعْمَلْ عَمَلًا صَالِحًا وَلَا يُشْرِكْ بِعِبَادَةِ رَبِّهِ أَحَدًا (110)”

دعاء يجعلك تنام بسرعة

النقطة الأولى هي الالتزام بأذكار الصباح والمساء فهي الحصن الحصين لكل مسلم من كل شيطان مريد، ومن ثم يمكنك ترديد بعض الأدعية لمساعدتك على الاسترخاء.

  • “اللهم غارت النجوم، ونامت العيون وأنت الحى القيوم، اللهم أرح جنبى وأنم عيني واهدي ليلي”.
  • “اللهم أسلمت نفسي إليك وفوضت أمري إليك، وألجأت ظهري إليك رهبة ورغبة إليك، لا ملجأ ولا منجى منك إلا إليك، آمنت بكتابك الذي أنزلت وبنبيك الذي أرسلت، فإن مت مت على الفطرة”.
  • “اللهم رب السموات ورب الأرض ورب العرش العظيم ربنا ورب كل شيء، فالق الحب والنوى ومنزل التوراة والإنجيل والفرقان، أعوذ بك من شر كل شيء أنت آخذ بناصيته، اللهم أنت الأول فليس قبلك شيء، وأنت الآخر فليس بعدك شيء، وأنت الظاهر فليس فوقك شيء، وأنت الباطن فليس دونك شيء، أقض عنا الدين وأغننا من الفقر”.
  • قال رسول الله (صلى الله عليه وسلم): “من قال إذا أوى إلى فراشه: الحمد لله الذي كفاني وآواني، والحمد لله الذي أطعمني وسقاني، والحمد لله الذي منَّ عليَّ فأفضل، فقد حمد الله بجميع محامد الخلق كلهم”.

عندك سؤال؟ محتاج تفسير لحلمك أو لرؤيتك؟ اكتب استفسارك بالتعليقات وسوف يتم الرد عليك خلال 24 ساعه من المُتخصصين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.