تعرف على فوائد العسل الاسود للرضع والاطفال واضراره

اعرف ما هي فوائد العسل الاسود للرضع
اعرف ما هي فوائد العسل الاسود للرضع




العسل الأسود هو أحد المركبات التي يمكن استخراجها من قصب السكر بعد تركه ليجف، حيثُ يستخرج من العصير بعد تنقيته وتركيزه، ثم يلحق به عناصر أخرى، ويخضخ لعملية التكييف الهوائي.

تعرف على فوائد العسل الاسود للرضع

  • يعد من الأطعمة الغذائية النافعة للأطفال، ويمكن أن يستخدم بدلًا من السكر، حيث يعشق الأطفال مذاقه اللذيذ.
  • يعتبر من أهم الأساليب المتبعة لتغذية الطفل لإحتوائه على الكثير من المواد المعدنية كالكالسيوم، والمنجنيز، والبوتاسيوم، والنحاس، والحديد، وكلها معادن تمنح الجسم كل ما يلزمه من عناصر غذائية.
  • يدعم خلايا الدماغ والعقل ويدعم الذاكرة ويقويها.
  • يشتمل على العديد من الكالوري؛ مما يقلل من كميات الطاقة الضائعة نتيجة لتوافر النشاط لدى الطفل، لذا توصى الوالدة أن تعطي لرضيعها ملعقة من العسل الأسود ليتم إمداد الجسد بما خسره من قوة.
  • يحمي من الأمراض الناتجة عن عدم الوعي بالنظام الغذائي للأطفال.
  • يدعم خلايا الدماغ والعقل ويدعم الذاكرة ويقويها.
  • يمنح الطفل النشاط والحيوية اللذان يحتاجهما لقضاء يومه.
  • يساعد في معالجة الإمساك الذي ينتاب الطفل الرضيع، وبدون أي أثار جانبية.
  • يقيه من العدوى بشلل الأطفال الذي يصيب الكثيرين منهم، وذلك عن طريق إعطائه 2 ملعقة منه مع وجباته.
  • يزود الجسم بمصادر الفيتامينات المتفاوتة كفيتامين B3، وفيتامين B6، وكذلك الثيامين، علاوة على الريبوفلافين.
مقال مُميز:

ما هي فوائد العسل الأسود على الريق؟

يعالج الأنيميا عند الرضع

  • يداوي الأنيميا الحادة عند الرضع، بحيثُ يتم إدخاله داخل برنامج الوجبات الشفائي للأنيميا، وفقر الدم.
  • يعالج خلل عنصر الحديد في الجسم؛ لتكوينه نسب مرتفعة من الحديد.

يعالج مشاكل العظام والأسنان

  • يحتوي على كميات كبيرة من الكالسيوم تعادل ما يوجد فنجان من اللبن.
  • يدعم الأسنان ويمتنها؛ لضمه الكثير من الكالسيوم.
  • يسهم في تشكيل عظام الطفل ويقويها ويمتنها.

أضرار العسل الأسود على الرضع

على الرغم من أنه مفيد في معالجة الكثير من الأضرار التي تنتاب الأطفال إلا أنه يُعد ضارًا للأطفال تحت سن 18 شهر ولا يحبذ تناوله من قبلهم للدوافع الأتية:

  • بسبب تضمن العسل نسب قليلة من الميكروبات والبكتيريا الفطرية والتي يحصل عليها النحل من رحيق الزهور، وهذه الطفيليات لا يُمكن التخلص منها أثناء تكريره ولا يُمكن معرفتها من خلال المستخدمين.
  • بالنسبة لقلة الأحماض به التي تساهم في حجز السموم والطفيليات من التسلل إلى الجسم وخلاياه، لذلك لا يصح تقديمه للطفل لأن معدته لم تكون قد وصلت إلى درجة النضج والاكتمال.
  • تظهر بعض الاحتمالات أن الطفيليات والبكتيريا التي تنتج عنه قد تتكاثر في معدة الرضيع وينتج عنها تسمم غذائي مما يعرف بتسمم الرضع.
  • كما أن إعطائه للرضيع قد يتسبب له في حدوث الإسهال، ومن المحتمل أن يتسبب في موته فجأة.
  • يحظر من إطعامه الأغذية التي تحتوي على نسب كبيرة من العسل كالمخبوزات والبسكويت.




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.